الرئيسية / اخر الاخبار / الحكومة السورية تسيطر على 96.5% من الأراضي

الحكومة السورية تسيطر على 96.5% من الأراضي

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، في تسجيل فيديو نشرته عبر قناتها على موقع “يوتيوب”، أن القوات الحكومية السورية استعادت السيطرة على 96.5% من الأراضي السورية منذ بدء العملية الروسية في سوريا، بعد أن كانت تسيطر على 8% فقط في بداية العملية.
وذكرت الوزارة: “أدت العملية إلى تحرير أكثر من 1400 منطقة سكنية من قبضة الإرهابيين، من قبل القوات العسكرية السورية، بدعم من القوات الروسية. وتتواجد أكثر من 96% من الأراضي تحت سيطرة القوات الحكومية ووحدات الدفاع الشعبية”. وتجدر الإشارة إلى أن 8% فقط من الأراضي السورية كانت تحت سيطرة القوات الحكومية في 30 سبتمبر من عام 2015. وقالت الوزارة إن أكثر من 63 ألف عسكري روسي، بينهم 434 جنرال و26 ألف ضابط، حصلوا على الخبرة القتالية في سوريا.

من جهة أخرى قالت وزارة الدفاع الروسية، أن سفن وغواصات البحرية الروسية، أطلقت 100 صاروخ مجنح من طراز “كايبري” على مواقع الإرهابيين في سوريا. وذكرت الوزارة “وجهت سفن وغواصات الأسطول البحري العسكري الروسي 100 ضربة بصواريخ كاليبري المجنحة، على مواقع الإرهابيين ووجهت الطائرات الاستراتيجية للطيران بعيد المدى 66 ضربة بصواريخ مجنحة. وكانت الخدمة الصحفية لأسطول البحر الأسود قد أعلنت في وقت سابق أن أحدث سفينة صاروخية “فيشني فولوتشوك” المزودة بصواريخ “كاليبر” تتجه إلى البحر الأبيض المتوسط من أجل تعزير القوات البحرية الروسية الدائمة قبالة ساحل سوريا.

السجن لمن يرفع علم دولة فلسطين أجرى أعضاء في الكنيست الصهيوني مشاورات مع مسؤولين كبار في الحكومة، بخصوص طرح مشروع قانون ينص على السجن لمن يرفع علم فلسطين داخل أراضي 1948. وذكرت صحيفة “إسرائيل هيوم” أن المشاورات حصدت الدعم الحكومي، مشيرة إلى أن عضو الكنيست عنات بركو، هدد بمحاكمة جنائية والسجن لمدة عام لمن يرفع علم فلسطين في شوارع الداخل. وجاء التهديد بمشروع القانون إثر التظاهرة الضخمة، التي نظمها أهالي الداخل قبل أسبوعين رفضا وتنديدا بما يسمى “قانون القومية” رفعوا خلالها أعلام فلسطين وسط مدينة تل أبيب.

عن abdallah

شاهد أيضاً

أردوغان يتبرع براتب 7 أشهر لمكافحة كورونا

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الإثنين، إطلاق حملة تبرعات وطنية لدعم متضرري فيروس كورونا، ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *