الرئيسية / ثقافة / *أنهكتني صفاتي*

*أنهكتني صفاتي*

إلهي أعنّي…. فإنّي
قد أنهكتني صفاتي
وعجزت عن إيجاد الحلول
– زوجتي المصون, وأمّ أطفالي
تراني دائما, خازن بيت المال
المال, ثم المال, ثم المال
ما أن ألبّي طلبا
إلاّ والطّلبات تطول
– طبعا
فأنا راعي البيت
وأنا المسؤول
– إبنتي الصّغرى
قرّة عيني , وكنزي المكنون
ورغم آثار السّنين
تراني غزالا تارة
وتارة تخافني كالغول
وتارة تعاملني كالقرد
يجب أن أقفز
أعدو
أتسلّق
أحزن
أتكوّر
أتفاعل
أتسابق

أضحك
أبكي
أتفاءل
وعليّ بالطّاعة
وعلي أن أنفّذ كلّ ما تقول
– أمّا الحاكم فلا يراني أصلا
لا يسمعني
لكنّه يحشرني
في كلّ المسائل
فأنا وقود المشاكل
مانع المدد
مفقّر البلد
آكل الزّاد
كسول العمل
باعث الجراد
مكثر العدد
وعليّ أن أصدّق كلّ ما يقال
وعليّ أن أكون واسع الخيال
وعليّ أن أتقن “الّتّطبيل”
وعليّ أن أكون البطل
وعليّ وحدي
أن أجد الحلول…!؟
*
* حسن ماكني / تونس في 2018/04/13

عن abdallah

شاهد أيضاً

التحية العسكرية الأخيرة:المهدي عثمان

التحية العسكرية الأخيرة   يَمشي كحصان أُحيل على شَرَف الخِدْمة كان يَجُرّ ذاكرته الملأى بعربات ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *