الرئيسية / ثقافة / همســــــــــــــــات…. جميـــــــــــــــــــــــــــــــلة

همســــــــــــــــات…. جميـــــــــــــــــــــــــــــــلة

أقبلت و الفكر شارد ..
يحاول بذكرى الأمس أن يلتقي ..
صوتا و صورة ..
بلمسة ارتعشت لها فرائصي ..
القلب ينزف على فؤادي دما …
و القلم يبكي ..
يسكب دمعا مرا ..
فوق دفاتر أنوثتي ..
و الحزن المارد ..
تسكع في أروقة فؤادي يهذي ..
و الحلم الأسود ..
كظلام الليل ..
كشعري الغجري ..
لم ينجلي ..
كلاما في الحب ووعد بالوفاء ..
تلاشى كالسراب ..
وضاع بين شفق الأمل ..
عباءة سوداء ..
تزينت بورد اللقاء ..
تفنن العشق في تبرجي ..
و اغرورقت عيون الكحل ..
بشهوة الانصهار ..
و ضم الشوق للحنين ..
جياشا .. متمردا ..
و دمعة الانتشاء نزلت قبل البدء..
و ارتحلت ..
ترنحت أوصالي كالسكرى ..
على أرصفة الهوى ..
وغطت أقدامنا اسفلت ..
لم أكن أدري أنه غدا ..
سينبت شوكا ..
لم أكن أدري أنك ..
تهديني الورد لتقطف الجرح ..
بين أسطر القصيدة ..
أقف هنا ..
ألملم أحرف صغتها بيدي ..
مشموم من الياسمين لأنفاسك ..
و رائحة أنفاسي ضاعت ..
بين قارورة عطر
و منديل ..
و صدى آلام بصدري ..
صرخت اليوم من لسعة البعد ..
كما صرخت أمس من لذة القرب ..
الآن صار الشك يقين ..
و ألتحفت الأكاذيب بالحقيقة ..
و بات كل شيء لا يعني ..
ان رحلت
و أسقطت الوعود من بعدك ..
لم يعد يعني ..
ان كنت حورية جنتك ..
أو كنت شاعرة ..
أصنف لك من أحرف العشق ..
أشعارا .
جميلة عبسي
mlkjhgf

عن abdallah

شاهد أيضاً

أقلام وأدباء من الجزائر:المبدع العصامي والرحالة : محمد العيد بهلولي/ بقلم: الطيب عبادلية – الجزائر/ جريدة الدّيار التّونسيّة

في رسالة الشوق من رواية الرحيل والذي يوسمها برواية المنفى يقول محمد العيد بهلولي : ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × 2 =