الرئيسية / اخر الاخبار / الهيئة التأسيسية لنداء تونس تؤجل الحسم استجابة لتوصيات الباجي قايد السبسي

الهيئة التأسيسية لنداء تونس تؤجل الحسم استجابة لتوصيات الباجي قايد السبسي

عملا بتوصيات رئيس الجمهورية خلال لقاء جمعهم به أمس الاثنين، قرر أعضاء الهيئة التأسيسية لحركة نداء تونس المجتمعون، اليوم الثلاثاء 3 نوفمبر 2015، الإبقاء على الاجتماع مفتوحا حتى يوم 12 نوفمبر الجاري من أجل الحسم في موعد تنظيم المؤتمر المقبل، و كذلك لترك المجال واسعا لمزيد التشاور مع النواب المقاطعين للإجتماع بهدف إنهاء الأزمة الداخلية التي يمر بها الحزب.
و سيتم، خلال الأسبوع المقبل، البت في تاريخ و نوعية المؤتمر المقبل للحزب ، و كذلك في إعداد لجنة مستقلة للإشراف على هذا الحدث الذي يعتبر ذا أهمية قصوى بالنسبة للندائيين، خاصة من حيث إنهاء الصراع الدائر حول القيادة.
و من المنتظر أن ينعقد مؤتمر نداء تونس المقبل، إما يومي 12 و 13 ديسمبر القادم أو في 18 و 19 من نفس الشهر، و يرجح أن التاريخ الثاني هو الأقرب، كما أنه من الأغلب أن يكون مؤتمرا تأسيسيا لا انتخابيا.
كما سينظر اجتماع الهيئة التأسيسية للحزب الحاكم يوم 12 نوفمبر الجاري، في تشكيل لجنة مستقلة للإعداد للمؤتمر المقبل.
و تم تأجيل الحسم في تحديد تاريخ المؤتمر المقبل للنداء تونس في تونس، و كذلك بالنسبة لعدم التوفق في الإتفاق على أعضاء اللجنة المستقلة التي ستشرف على إعداد المؤتمر المقبل للندائيين بسبب عدم اكتمال النصاب من حيث حضور الأعضاء المؤسسين للحزب الذين تغيب عدد لافت منهم خلال اجتماع البحيرة اليوم الذي أشرف عليه شق حافظ قائد السبسي.
يشار إلى أن رئيس الجمهورية كان قد أدان بشدة خلال اجتماعه، أمس، بنواب الحزب المحسوبين على شق نجله، لجوء الندائيين إلى العنف خلال اجتماع الحمامات، مسديا في الأثناء توصياته بضرورة الحفاظ على وحدة و تماسك الحزب الحاكم، الأمر الذي قد يكون وراء قرار الشق المذكور الإبقاء على اجتماعهم المنعقد اليوم مفتوحا إلى غاية الأسبوع المقبل لمزيد التشاور.
و بالتوازي مع اجتماع البحيرة، عقد النواب الذين يصطفون وراء الأمين العام للحزب محسن مرزوق اجتماعا بالبرلمان لتدارس القرارات التي سيتم اتخاذها للرد على مقررات الشق المقابل، و أيضا لمزيد التشاور حول إمكانية الإنشقاق من الكتلة البرلمانية من عدمه.
و كان عدد من نواب نداء تونس قد أعلنوا إمكانية انشقاقهم عن الكتلة البرلمانية للحزب، و تشكيل كتلة مستقلة على خلفية ما اعتبروه المسار التوريثي و محاولات شق نجل السبسي الإنقلاب على الحزب خاصة بعد أحداث اجتماع الحمامات الأحد الفارط.
photo

عن abdallah

شاهد أيضاً

ما هي الدول التي نجت من الوباء حتى الآن

غزا فيروس كورونا مشارق الأرض ومغاربها، ووصفته منظمة الصحة العالمية بـ”الجائحة”، إلا أن دولا قليلة ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة + 8 =