الرئيسية / اخر الاخبار / ألآلاف من المقاتلين يفرون ويتركون مواقعهم تحت الضربات الجوية الروسية

ألآلاف من المقاتلين يفرون ويتركون مواقعهم تحت الضربات الجوية الروسية

أكد مصدر عسكري أن الالاف من مقاتلي المعارضة المسلحة الذين ينتمون لتنظيمي داعش وجبهة النصرة ) يفرون ويتركون مواقعهم القتالية تجاه تركيا والأردن، نتيجة الضربات الجوية الروسية والسورية ، في حين شن الطيران الحربي الروسي 20 غارة جوية على مواقع مقاتلي تنظيم داعش في عدة مناطق بسوريا .
ونقلت وكالة الانباء السورية (سانا) عن مصدر عسكري قوله إن “الخسائر الفادحة التي أوقعتها الضربات الجوية الروسية ــ السورية على أوكار تنظيم داعش الإرهابي أدت الى انهيار معنويات أفراد التنظيم المتطرف وهروب الآلاف من أفراده خارج الأراضي السورية “.
وأضاف المصدر أن مصادر استطلاع الجيش أكدت “فرار الآلاف من إرهابيي داعش من سوريا باتجاه تركيا والأردن في حين اتجه قسم منهم إلى أوروبا “.
وكان أمر إدارة العمليات في هيئة الأركان العامة الروسية الفريق أول أندريه كارتابولوف أكد في تصريحات صحفية قبل ثلاثة أيام أن الاستخبارات الروسية سجلت مغادرة المسلحين المناطق التي كانوا يسيطرون عليها ، مؤكدا أن ” الذعر بدأ يدب في صفوفهم حيث فر نحو 600 مقاتل من مواقعهم قاصدين أوروبا ، عقب الغارات المركزة على البنية التحتية لتنظيم داعش في سوريا ” .
في حين تحدثت مصادر متطابقة أمس عن فرار ما يزيد على 3 آلاف إرهابى من داعش وجبهة النصرة وما يسمى جيش اليرموك باتجاه الأراضي الأردنية خشية العمليات العسكرية المتصاعدة على الإرهاب المتشدد .
إلى ذلك قال المصدر العسكري أن مصادر استطلاع الجيش أكدت أن تنظيم داعش أصدر “أوامر صارمة تحظر نشر أي معلومات عن حجم الخسائر البشرية بين صفوفه والعتاد الناجمة عن الضربات الجوية لسلاح الجو السوري والروسي “، وأن التنظيم المتطرف ” فرض عقوبة الإعدام على كل من يخالف هذه الأوامر ” .
وكان ضابط عسكري كبير قال لوكالة شينخوا بدمشق الاحد الماضي إن الضربات الجوية الروسية حققت “نتائج ملموسة” منذ أن بدأت قبل حوالي الاسبوع ، على عكس الضربات الجوية بقيادة الولايات المتحدة التي لم تحقق “أية نتائج فعلية على أرض الواقع” ، مؤكدا أن “هناك معلومات تفيد بأن الضربات الجوية الروسية اثمرت نتائج مباشرة أدت إلى هروب أعضاء الجماعات الإرهابية إلى دول أوروبية ، كما وقع انقسام بين تلك المجموعات الإرهابية المسلحة ووقع نزاع فيما بينها على خلفية تلك الضربات” .
وفي سياق متصل أعلنت وزارة الدفاع الروسية مساء اليوم أن الطيران الحربي الروسي نفذ 20 طلعة جوية على 12 موقعا لتنظيم داعش في إدلب شمال غرب سوريا، وديرالزور (شمالا) واللاذقية (غربا) وريف دمشق.
ونقلت وكالة (سانا) عن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية الجنرال إيغور كوناشينكوف قوله إن ” طائرتين روسيتين نفذتا غارة على معسكر ميداني لتنظيم داعش في قرية كفرعويد بريف إدلب “.
وأشار كوناشينكوف إلى إن الطائرات الحربية الروسية ” دمرت مركزين قياديين لتنظيم داعش قرب ديرالزور باستخدام قنابل خارقة للخرسانة “.
وذكر المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إن المقاتلات الحربية الروسية دمرت باستخدام قنابل موجهة معملا لصنع الذخائر تابعا لتنظيم داعش الإرهابي في الغوطة بريف دمشق.
وفي ريف اللاذقية ” تعرضت نقطة دعم لتنظيم داعش إلى ضربة من طائرة حربية روسية أسفرت عن تدمير تحصينات الإرهابيين بالكامل وانفجار قذائف ووقود أدى إلى اندلاع حرائق في المكان “، حسب المتحدث الروسي.
وقالت وكالة (سانا) إن سلاح الجو الروسي ينفذ ضربات جوية دقيقة ضد الجماعات الإرهابية في سوريا باستخدام الصواريخ عالية الدقة موجهة بواسطة الليزر.
وقالت انه الضربات الجوية السورية ضد مواقع الجماعات المسلحة “في ريف حلب اليوم الثلاثاء قتلت 180 إرهابيا .
وبدأت الطائرات الحربية الروسية في 30 من سبتمبر الماضي في شن غارات جوية على مناطق تحت سيطرة المعارضة المسلحة في سوريا.
وتقول موسكو إن قواتها الجوية تقصف مواقع لتنظيم الدولة الاسلامية في سوريا، في وقت تثير الضربات الروسية شكوكا لدى واشنطن وعواصم عربية وغربية واقليمية بشأن هدفها وسط مطالبات بوقفها.
فيما تؤكد دمشق ان الضربات الجوية الروسية تتم بطلب رسمي منها في اطار مكافحة الارهاب.
وأثارت الغارات الجوية الروسية غضب مقاتلي المعارضة المسلحة في سوريا ، وعدة جماعات متشددة ، ما جعلهم يدعون دول المنطقة لتشكيل تحالف ضد قوات التحالف التي تقودها روسيا ضدهم ، وفقا لبيان صدر امس الاثنين .
اعتبر 41 فصيلا مسلحا في سوريا التدخل العسكري الروسي في سوريا “احتلالا صريحا” للبلاد يقطع الطريق على اي حل سياسي، داعين الى تشكيل تحالف اقليمي في وجه الحلف الذي تقوده موسكو.”
اللاذقية_9

عن abdallah

شاهد أيضاً

ما هي الدول التي نجت من الوباء حتى الآن

غزا فيروس كورونا مشارق الأرض ومغاربها، ووصفته منظمة الصحة العالمية بـ”الجائحة”، إلا أن دولا قليلة ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × 2 =